حياة الأنبياء البرزخيّة

إرسال إلى صديق طباعة PDF
تقييم المستخدمين: / 1
سيئجيد 

        نقلا عن مقال بعُنوان ـ( لا لوم على من صدق المتاب )ـ , لمُحرّري مجلّة الشّهاب , والذي نشرته المجلّة في جُزءها الخامس من المُجلّد الخامس عشر , الصّادر في غرّة جُمادى الأولى 1358هجريّة المُوافق لـ 9 جوان 1939 للميلاد :

        << الأنبياء ــ عليهم الصّلاة السّلام ــ بعد موتهم الدّنيوي أحياء حياة برزخيّة روحيّة أسمى وأرقى من حياة غيرهم بمُقتضى كمالاتهم ومقاماتهم فتتلاقى أرواحهم في العالم العُلوي القدسي ويكون بينها التّعارف والتّخاطُب >> .

إضافة تعليق

مود الحماية
تحديث